اسباب وتفاصيل وفاة اسطورة كرة القدم بيليه

بيليه

وفاة الأسطورة البرازيلية بيليه عن عمر يناهز الـ 75 عاما ،ولقد أعلن اتحاد الكرة البرازيلية، رسمياً وفاة أسطورة كرة القدم البرازيلى بيليه، عن عمر ينهاز 75 عاماً بعد صراعه مع مرض عضال فى البروستاتا يعالج منه منذ عامين، حسبما أفادت فضائية “أون تى فى” فى خبر عاجل منذ قليل.
ولقد تناقلت عدد من الصحف العالمية، أنباء عن وفاة أسطورة كرة القدم البرازيلى «بيليه»، عن عمر ناهز 75 عاما، بعد صراعه مع مرض عضال في البروستاتا منذ عامين.
وكذالك فقد ذكرت وكالات أنباء عالمية أن الأسطورة بيليه توفى اليوم بعد مغادرته لمستشفى ألبرت أينشتين بمدينة ساو باولو، بعد إجراء عملية جراحية في البروستاتا.
وبيليه من مواليد 23 أكتوبر 1940 في مدينة تريس كاراكوس البرازيلية، يعتبر بنظر كثيرين أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم، وفي البرازيل ويعد بيليه بطلا قوميًا، وقد لعب كمهاجم وكصانع ألعاب، واشتهر بلعب الكرات الخلفية، وقال إنه نادم لأنه لم يسجل مثل هذه الكرة في كأس العالم.
فقد أعلن اتحاد الكرة البرازيلية، رسمياً وفاة أسطورة كرة القدم البرازيلى بيليه، عن عمر ينهاز 75 عاماً بعد صراعه مع مرض عضال فى البروستاتا يعالج منه منذ عامين.
ويشار الى ان بيليه من مواليد 23 أكتوبر 1940 في مدينة تريس كاراكوس البرازيلية، يعتبر بنظر كثيرين أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم، وفي البرازيل ويعد بيليه بطلا قوميًا، وقد لعب كمهاجم وكصانع ألعاب، واشتهر بلعب للكرات الخلفية، وقال إنه نادم لأنه لم يسجل مثل هذه الكرة في كأس العالم.
وكذالك ففي عام 1999 اختير كلاعب القرن من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم، في نفس العام، فاز بيليه بلقب لاعب القرن، بعدما طلبت مجلة فرانس فوتبول من الفائزين بجائزتها “جائزة الكرة الذهبية” لترشيح أفضل لاعب بالقرن.
أيضاً في 1999 اختير بيليه كرياضي القرن من قبل اللجنة الأولمبية الدولية، أيضاً مجلة تايم بترشيحه لقائمة الأشخاص الأكثر أهميةَ في القرن 20.
وفي عام 2013، حصل بيليه على كرة الفيفا الشرفية من قبل الإتحاد الدولي لكرة القدم.
وفقا للإتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم، فإن بيليه هو أنجح هداف الدوريات في العالم، حيث سجل 541 هدفاً في الدوري.
وفي مسيرته الكروية استطاع بيليه تسجيل 1281 هدفاً في 1363 مباراة خاضها، بما في ذلك المباريات الودية الغير الرسمية ، وأصبح بذلك أكثر من سجل أهدافاً في تاريخ كرة القدم، وتم إدراج الرقم في موسوعة غينيس للأرقام القياسية.
من هو بيليه .. هو إديسون أرانتيس دو ناسيمنتو (بالبرتغالية: Edison Arantes do Nascimento‏) المعروف ببيليه (بالبرتغالية: Pelé‏)، هو لاعب كرة قدم برازيلي معتزل، من مواليد 23 أكتوبر 1940 في مدينة تريس كاراكوس في البرازيل، يعتبر بيليه بنظر كثيرين أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.[12] وفي البرازيل يعتبر بيليه بطلا قومياً، وقد لعب كمهاجم وكصانع ألعاب، وقد أشتهر بلعب للكرات الخلفية، وقال أنه نادم لأنه لم يسجل مثل هذه الكرة في كأس العالم.
وفي عام 1999 اختير كلاعب القرن من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم، في نفس العام، فاز بيليه بلقب لاعب القرن، بعدما طلبت مجلة فرانس فوتبول من الفائزين بجائزتها (جائزة الكرة الذهبية) لترشيح أفضل لاعب بالقرن. أيضاً في 1999 اختير بيليه كرياضي القرن من قبل اللجنة الأولمبية الدولية، أيضاً مجلة تايم بترشيحه لقائمة الأشخاص الأكثر أهميةَ في القرن 20. وفي عام 2013، حصل بيليه على كرة الفيفا الشرفية من قبل الإتحاد الدولي لكرة القدم.
وفى السياق،وفقا للإتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم، فإن بيليه هو أنجح هداف الدوريات في العالم، حيث سجل 541 هدفاً في الدوري.
وفي مسيرته الكروية استطاع بيليه تسجيل 1281 هدفاً في 1363 مباراة خاضها، بما في ذلك المباريات الودية الغير الرسمية ، و أصبح بذلك أكثر من سجل أهدافاً في تاريخ كرة القدم، وتم إدراج الرقم في موسوعة غينيس للأرقام القياسية.
وكذالك خلال مسيرته الكروية، كان بيليه ممن يستلمون أعلى الأجور في عالم كرة القدم آنذاك، بسبب موهبته، حتى أن رئيس البرازيل جانيو كوادروس في عام 1961 قد أعلن أن بيليه هو ثروة قومية.
كان لبيليه ثقل سياسي، حيث قاد العديد من السياسات الرامية إلى تحسين الظروف الاجتماعية للفقراء.
أطلق على بيليه هدة ألقاب منها، بيرولا نيجرا أي اللؤلؤة السوداء (بالبرتغالية: Pérola Negra‏) و يا ري القيام فيوتيبول أي ملك كرة القدم (بالبرتغالية: O Rei do Futebol‏) و يا ري بيليه أي الملك بيليه (بالبرتغالية: O Rei Pelé‏) أو ببساطة يا ري أي الملك (بالبرتغالية: O Rei‏)، و غيرها.
بدأ بيليه مسيرته الكروية مع نادي سانتوس وهو بعمر الخامسة عشر، و لعب مع منتخب البرازيل لكرة القدم وهو بعمر السادسة عشر. وقد استطاع الفوز ثلاث بطولات كأس العالم لكرة القدم مع منتخب بلاده أعوام 1958 و 1962 و 1970، وهو اللاعب الوحيد الذي حقق هذا الإنجاز، وهو أيضاً الهداف التاريخي ل منتخب البرازيل لكرة القدم برصيد 77 هدفاً في 92 مباراة.[24] أما على الصعيد المحلي، قاد بيليه فريقه نادي سانتوس إلى لقب كأس ليبرتادوريس أعوام 1962 و 1963.
ولقد أعلن بيليه اعتزاله كرة القدم في عام 1977، وعين سفيراً لكرة القدم في جميع أنحاء العالم. وفي عام 2010، أعطي بيليه منصب الرئيس الفخري لنيويورك كوسموس.

 

اترك تعليقًا