زيارة وفد من الاتحاد الاوروبي لمعبر رفح البري

زار وفدا أوروبيا معبر رفح البري صباح اليوم الخميس، يضم عدة أشخاص يتبعون لبعثة المراقبين الأوروبيين بالمعبر. وأفاد مصدر مسؤول بمعبر رفح البري أن الوفد الأوروبي له مقر في معبر رفح ويأتي كل فترة لتفقد هذا المقر.

ونفى المصدر في تصريح خاص لمراسل “دنيا الوطن” أي علاقة لزيارة المراقبين الأوروبيين بالجهود التي تبذل لفتح معبر رفح مؤكدا أن الزيارة اعتيادية وطبيعية.

وتنص اتفاقية المعابر التي وقعتها السلطة الفلسطينية مع إسرائيل، في 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2005 ، على وجود بعثة مراقبين أوروبيين، وكاميرات مراقبة إسرائيلية في معبر رفح.

ومنعت إسرائيل المراقبين الأوروبيين من دخول غزة، منذ منتصف عام 2006، في أعقاب اختطاف حركة حماس، للجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط (أفرج عنه عام 2011 في صفقة تم بموجبها مبادلته بـ1027 أسيرا فلسطينيا).

ومنذ ذلك الوقت يعمل المعبر (المفتوح جزئيا) دون الاعتماد على أي اتفاقية، حيث تفتحه السلطات المصرية على فترات متباعدة للحالات الإنسانية.

 

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم