الرئيس الفلسطيني في طريقه للقاهرة للمشاركة بحفل تنصيب السيسي وبحث عمل معبر رفح

يتجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس مساء اليوم الى القاهرة للمشاركة في احتفال تنصيب المشير عبدالفتاح السيسي رئيسا لجمهورية مصر العربية بعد اكتساحه الانتخابات الرئاسية حيث يتوقع مشاركة العديد من زعماء وقادة العالم في احتفال قصر القبة والاتحادية ويتوقع ان يبحث الرئيس عباس مع الرئيس السيسي سبل تعزيز العلاقات بين البلدين ودعم القضية الفلسطينية وعلى رئسها ازمة معبر رفح الذي يستمر اغلاقه منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي حيث يعتبر معبر رفح شريان الحياة بالنسبة لقطاع غزة .

وسوق يشارك ابو مازن كل من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، وقاضي قضاة فلسطين ومستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الاسلامية محمود الهباش، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي.

ومن المتوقع  ان يلتقي الرئيس محمود عباس مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي لاستعراض ملف المصالحة الفلسطينية وتشكيل حكومة وفاق جديدة ومصير معبر رفح البري خلال الفترة القادمة.

وكشفت اليوم مصادر مصرية رفيعة المستوى موافقة الرئيس المصري السيسي على فتح معبر رفح البري بشكل دائم حال توافر النوايا السليمة من قبل حركة حماس ومدى التزامها بالمصالحة الفلسطينية وعدم تدخلها في الشأن المصري مرة اخرى خاصة مع وجود السيسي على سدة الحكم في مصر.

وأكد بركات الفرا سفير فلسطين في القاهرة  في تصريحات صحفية “ان زيارة الرئيس هي الاولى بعد فوز أخيه الرئيس عبدالفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية، وسيادته حريص على تقديم التهاني للقيادة والشعب المصري في نجاح الانتخابات التي أكدت وفاء مصر الريادي وذلك من أجل تحقيق الاستقرار والأمن والحرية”.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم