سبب تضاعف اعداد العرب بالزواج من اوكرانيات

الزواج والدعارة
وخلال السنوات القليلة الماضية تضاعف إقبال العرب على موضوع الزواج من أوكرانيات، خاصة بعد إلغاء نظام التأشيرة بين أوكرانيا وبعض دول الخليج، وكثرة أعداد القادمين بحجة السياحة وبهدف الزواج.

وهنا يتضاعف نشاط شبكات الاحتيال والدعارة التي تروج لسهولة الزواج من حسناوات يفضلن الزواج من أجانب، وهكذا تنتهي أحلام المقبلين بالصدمة، أو بقضاء ليال معدودة غالبا، بعد دفع مبالغ كبيرة، سواء بشكل مسبق قبل الوصول أو بعده.

“ع” الذي جاء من دولة خليجية ووقع في شباك أحد المحتالين، قال للجزيرة نت “تعرفت على شخص مقرب من سفارات عدة كما علمت، عرفني على فتاة جميلة، اختفت فجأة بعد أن قدمت لها الذهب والمال مهرا، ثم اكتشفت أنها كانت تعمل معه، وأنه ناشط في مجال الدعارة بين العرب”.

احتكار الدراسة
ويصل جشع المال إلى مجال الدراسة في أوكرانيا، خاصة في مدنها الكبيرة المشهورة بكثرة جامعاتها وأعداد الطلاب الأجانب فيها.

بعض الجامعات تتفق مع أشخاص وشركات معينة دون غيرها لتسجيل الطلاب وحل جميع مشاكلهم المتعلقة بالإقامة وتقديم الامتحانات، والوسيلة هي دفع مبالغ طائلة كرشاوى، أما النتيجة فتنعكس قصصا مأساوية على الطلاب.

وتنشط بعض السفارات هنا، فتزكي أشخاصا وشركات معينة دون غيرها لضبط العملية وتقاسم الأرباح، وبهذا ترفع الحماية عن الطلاب الذين قدموا للدراسة بشكل مباشر أو عن طريق آخرين.

آخر هذه القصص -على سبيل المثال- تعلقت بقرار فصل 850 طالبا من جامعة “دونيتسك” قبل أسابيع، معظمهم طلاب عرب دفعوا تكاليف الدراسة للوسطاء الذين فروا بها، قبل أن يتدخل جهاز الأمن، ويصدر قرار بإعفاء عميد الجامعة من منصبه.

عرب وعرب
واللافت هنا أن هذه القضايا لا تطرح إلا نادرا في أروقة أقسام الشرطة ووسائل الإعلام والمؤسسات الحقوقية، لأنها تتم غالبا بين عرب (إذا كان الزبائن والضحايا عربا) “ومن وراء حجاب” إن صح التعبير.

سألنا ماكسيم بوتكيفيتش عن هذا الأمر -وهو ناشط في مؤسسة “بلا حدود” الحقوقية- فقال “هذه المشاكل غير موجودة في أوكرانيا رسميا مع أنها منتشرة، والسبب أنها تتم في الخفاء، ودون وجود ما يثبتها”.

وأضاف أن “القانون لا يحمي المغفلين، ونحن نتواصل مع المؤسسات المعنية للتحذير من خطر هذا النشاط الذي يستغل حاجات ورغبات الناس ومواضع الفساد بصور مشبوهة غير قانونية، وغالبا دون أي نتائج إيجابية”.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم