فوائد التقاعد المبكر المقرر اقراره في الكويت

يعقد مجلس الامه الكويتي غدا وبعد غدا جلسته العاديه لمناقشة الموضعات المطروحه منن بينها قانون التقاعد المبكر

وكانت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية  اقرت مساواة النساء بوجه عام فيما يخص سن التقاعد، وأن يكون التعامل مع المرأة وفقا لسنوات خدمتها وليس لوضعها الاجتماعي.

وقال مقرر اللجنة النائب صالح عاشور إنه طبقا لذلك لن يكون هناك تمييز بين المرأة المتزوجة وغير المتزوجة، والمطلقة والأرملة ومن لديها أبناء ومن لا أولاد لها.

وأضاف انه في ظل القانون الحالي المرأة التي لديها 15 سنة خدمة ووصلت إلى سن 47 سنة يحق لها التقاعد.

وأوضح عاشور أننا أضفنا أيضا مادة تعطي الحق لمن يريد ان يحال إلى التقاعد قبل الـ 30 سنة خدمة بحد أقصى خمس سنوات بخصم 5% عن كل سنة عن المدة ما بين تاريخ الخدمة وبلوغ السن المقررة.

وأشار إلى أن اللجنة انتهت من تقديم تقريرين، الأول بشأن الاستبدال بعد التقاعد والآخر بشأن تخفيض سن التقاعد وسنوات الخدمة.

وقالت مصادر وزارية لـ «الأنباء» ان الحكومة توافق من حيث المبدأ على التقاعد المبكر.

واستدركت المصادر قائلة: لكن حتى الآن لا يوجد توافق مع اللجنة المالية البرلمانية على آلية التقاعد المبكر

كد وزير المالية الدكتور نايف الحجرف ضرورة الحفاظ على النظام القائم في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية فيما يخص قانون التقاعد المبكر.
جاء ذلك في تصريح صحفي للوزير الحجرف اليوم الاحد عقب الاجتماع مع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية في مجلس الأمة.
وقال الحجرف إن التعاون الإيجابي الذي لمسته من الإخوة والأخوات والحرص الكبير على سلامة المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية في نفس الوقت والحرص على توفير خيار التقاعد العادل لمن يرغب أثمر عن توافق حكومي ونيابي على قانون التقاعد المبكر المقترح من قبل الأخوة النواب وتم الاتفاق على عرضه في جدول أعمال الجلسة القادمة يوم الثلاثاء المقبل.
وأضاف أن ما تم التوافق عليه اليوم يحمل العديد من المميزات لاخواننا وأخواتنا المتقاعدين بما يكفل لهم الحياة الكريمة والعيش الكريم ويجسد دور وسعي المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الدائم في توفير الضمان الاجتماعي لجميع أفراد المجتمع.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم