حقيقة الغاء حصة الموسقيى في الكويت

طالب النواب الإسلاميين في البرلمان الكويتي، وزارة التربية بضرورة إلغاء حصص التربية الموسيقية، التي يدرسها الطلاب في المدارس الكويتية المختلفة، موضحين أن الغرض من الطلب هو عدم الاستفادة منها وأنه يجب منعها بشكل نهائي من المناهج الدراسية.

 

وأكدوا أنه يجب على الوزارة زيادة عدد حصص التربية الدينية، موضحين أن القرآن الكريم عدد حصصه في المناهج الدراسية هي حصة واحدة فقط خلال الأسبوع، وأن الموسيقى حرام شرعًا ولا توجد فوائد عليمة أو اجتماعية أو أخلاقية تعود على المجتمع من تدرسيها للطلاب.

 

واختلفت الآراء بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، ما بين مؤيد لطلب الإلغاء وبين المعارضين له حيث أكد المؤيدين للطلب بأنه يجب على أعضاء البرلمان تقديم طلب آخر لإعادة النظر في المناهج الدراسية خاصة مناهج المدارس الابتدائية، وأن يجعلوا لكل مادة ساعة من الوقت يوميًا خاصة مادة التربية الإسلامية.

 

وأشار المعارضين للطلب بأن الطلب غير حكيم، ويوحي بالقمع الذي يريدون نشره في البلاد، مؤكدين أنه يجب على رئيس المجلس عدم النظر إلى طلبهم وأنهم يجب عليهم أعادة النظر فيه، وأن يستبدلونه بمطالب أخرى تفيد المجتمع.

القسم : أخبار العالم
الكلمات الدلالية : , , , , ,
share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم