اسرائيل تستدعي الاحتياط وتخلي سبيل مئات المساجين اليهود

 

أعلنت الشرطة الإسرائيلية، الخميس، إجلاء مئات المواطنين من بيوتهم في مدينة حيفا في شمال البلاد، بسبب حرائق اندلعت في عدد من الأحياء لم يبلغ فيها عن إصابات.
وقال الناطق باسم الشرطة الإسرائيلية لوكالة فرانس برس “وصلت الحرائق لنحو ثمانية إلى عشرة شوارع في مدينة حيفا، ولم يتم التبليغ عن وقوع إصابات، ويجري العمل والتنسيق مع الطائرات والشرطة ورجال الإطفاء الذين يعملون على مساعدة الناس بالسرعة الممكنة”.
وأكد كايد ضاهر، الناطق باسم دائرة الإطفاء، لوكالة فرانس برس عملية إجلاء السكان.
وأوضح أن “الحريق لا يزال مشتعلاً، والنيران تقترب من محطة وقود بالقرب من موقع النيران، تم إخلاء ثلاثة أحياء”.
وأضاف “هناك أناس عالقون في مواقع النيران. بدأت الطائرات تعمل من أجل السيطرة على الحريق ومنع وصولها وامتدادها إلى مناطق أخرى”.
أكدت مصادر عبرية ظهر اليوم الخميس، أن مصلحة سجون الاحتلال قامت بإخلاء عدد من السجون، جراء استمرار الحرائق في “إسرائيل”.
وحسب مصادر الاحتلال، فقد جرى إخلاء سجن الكرمل في مدينة حيفا المحتلة الذي يتواجد فيه 100 سجين بسبب الحرائق التي اندلعت في المدينة.
وقال مفوض السجون الملازم عوفرا كلينجر: “إنه أمر بإخلاء 600 سجين و150 حارساً من سجني الكرمل ودامون بحماية قوات نحشون بسبب الحرائ

 

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم