تفاصيل جديدة ومفجعة لجريمة قاتل والدته بــ “خليص

كشفت مصادر عن تفاصيل جديدة حول جريمة القتل المفجعة، التي أقدم عليها شاب عشريني مريض نفسيًّا بحي الدف بمنطقة خليص، وذلك بطعن والدته الخمسينية بسكين حتى فارقت الحياة فَجْر أمس الأربعاء.

وأشارت المصادر وفقاً لموقع “سبق” إلى أن الأم كانت تستعد لأداء الصلاة، فقَدِم الابن من الخلف لمحاولة نحرها، حينها حاولت الأم الفرار من قبضته، ولكن لم تفلت من عدد من الطعنات المختلفة التي تركزت في الوجه والصدر، وبلغت قرابة (تسع) طعنات.

وبيَّنت المصادر أن الابن بعد ارتكابه الجريمة غادر منزل والدته، وذهب إلى زوج شقيقته وثوبه ملطخ بالدم، وأخبره بأنه تشاجر مع أشقائه، وطلب منه إيصاله إلى مركز الشرطة، حيث اعترف بجريمته.

وأوضحت المصادر أن الجاني خرج من مستشفى شهار بمدينة الطايف مع دخول شهر رمضان المبارك بعد تلقيه العلاج، ولم تظهر عليه علامات المرض حتى قبل ارتكاب جريمته، وهو يعيش خصومة مع زوجته السابقة منذ عام بعد الاعتداء عليها بالضرب، ولديه طفل واحد فقط، ولديه من الأشقاء (أربعة) إخوان، و(ثلاث) بنات.

اترك تعليقًا