ثلاث تفجيرات انتحارية قرب الحرم النبوي والقطيف

 

وقعت 3 تفجيرات انتحارية في السعودية، مساء اليوم الاثنين، أحدها استهدف موقف سيارات قرب #الحرم_النبوي أثناء تناول رجال الأمن لإفطارهم وتشير المصادر الأولية لمقتل الانتحاري ورجلي أمن، ولم يتمكن الانتحاري من دخول باحة الحرم النبوي الشريف. وأفاد مراسل “العربية” بأن الحركة تسير بشكل طبيعي داخل الحرم النبوي الشريف.
في حين وقع التفجيران الآخران قرب مسجد في #القطيف شرق #السعودية. وأفاد مراسل “العربية” في الرياض بنجاة المصلين من تفجيري القطيف الانتحاريين.
وشوهدت أشلاء بشرية يعتقد، بحسب شهود عيان، أنها تعود لمنفذ التفجير الانتحاري، بينما لم تسجل إصابات في صفوف المصلين نتيجة التفجير.
ويأتي الحادث بعد يوم من فشل انتحاري في الوصول إلى هدفه مساء أمس الأحد، ففجّر نفسه داخل مواقف #مستشفى_الدكتور_سليمان_فقيه في مدينة #جدة بالسعودية.

وكشفت مصادر مطلعة تفاصيل جديدة عن الجريمة الإرهابية التي وقعت في مواقف للسيارات بالقرب من مقر أمني بجوار المسجد النبوي الشريف، مبينة أن التفجير الذي أعقبه اندلاع حريق في عدد من السيارات بالمواقف نفَّذه انتحاري، هلك في الحادثة.

وأشارت مصادر متطابقة إلى أن الانتحاري الهالك استهدف عددًا من رجال الأمن خلال تناولهم الإفطار.

هذا، ويُنتظر أن تعلن وزارة الداخلية خلال الساعات القليلة القادمة تفاصيل الجريمة الإرهابية.

أوضحت مصادر أن التفجير الذي وقع بالقرب من الحرم النبوي نتج عنه استشهاد عدد  4 من رجال الأمن.

 

اترك تعليقًا