حكاية هشتاق عواد باع ارضه

«عواد باع أرضه».. يتصدر تويتر

لم تمض ساعات على إعلان إتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، إلا واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي تتساءل عن صحة الأنباء التي ترددت عن تنازل الرئيس عبدالفتاح السيسي عن جزيرة صنافير إلى السعودية مقابل 2 مليار سنويًا. الأنباء أو (الشائعة)- إن صحت أن نسميها هكذا- انطلقت عبر مواقع التواصل بين النشطاء والسياسيين وبعض الإعلاميين كالنار في الهشيم، وما دعم تلك الأنباء هو عدم صدور بيان رسمي من الدولة حتى الآن يكشف عن الحدود البحرية التي تم ترسميها بين البلدين، وهو ما طالب به سياسيين من صدور بيان يوضح ذلك. وأطلق النشطاء عبر موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، هاشتاج «عواد باع أرضه» ردًا على أنباء تنازل مصر عن جزيرة صنافير، وشارك في الهاشتاج مئات النشطاء والسياسيين. وقال أحد النشطاء«: لم يجرؤ مبارك على فعلها ولم يجرؤ مرسي على فعلها … من تكون يا سيسي حتى تعتقد أنك باستطاعتك فعلها والله لن يكون». وأضاف ناشط أخر:« ما هو لو كان الممثل هاني رمزي باع حقنا في المال العام في فيلم عايز حقي كان زمنا مش زعلانين إن السيسي باع تيران وصنافير». وتابع أخر:« زمان علمونا إن الأرض زى العرض اللي يفرط فيها كأنه بيفرط في عرضه». وواصل ناشط «: بيع سيناء وبيع الجزر وبيع حلايب وشلاتين بيع عرضك وشوف الشاري مين ؟! وكتب أخر :« أنا مواطن مصري وليا حق الاعتراض على التنازل عن جزيرة تيران». وزعم بعضهم أن مصر تنازلت مقابل 2 مليار دولار سنويًا و25% من الغاز والبترول، وكتبوا :« مصر تتنازل عن جزيرتى تيران و صنافير لـالسعودية مقابل 2 مليار دولار سنوياً». وتابع :« السيسي يبيع جزيرتين مصريتين للسعودية مقابل2مليار دولار سنويًا و25%من الغاز والبترول الذي تنتجها». بينما دخل في الهاشتاح أحد النشطاء السعوديين ورد على المصريين، مؤكدًا أن الجزر سعودية، وقال «الجزر سعودية .. لهذه الدرجه الغباء وصل في بعض المصريين مش عارفين لا تاريخ ولاجغرافيا»، حسب قوله. وكان بعض السياسيين طالبوا الرئيس السيسي أمس ببيان يكشف حقيقة بيع جزيرة صنافير أو التنازل عنها للسعودية وعلى رأسهم الإعلامي باسم يوسف والناشط السياسي ممدوح حمزة. حيث انتقد المهندس الاستشاري والناشط السياسي ممدوح حمزة، الغموض الذي يخيم على الاتفاق المصري السعودي بترسيم الحدود البحرية، متسائلًا: هل تنازل السيسي عن جزيرة صنافير في ترسيم الحدود؟. وقال « حمزة» في عدة تدوينات له عبر موقع التغريدات القصيرة «تويتر» :« ما موقف جزيره صنافير أمام جزر تيران المطلة علي رأس محمد ورأس الشيخ حميد هل تنازلنا عنها؟ مطلوب بيان ما هو ترسيم حدود؟». وتابع: « أرجوكم أريد أي معلومات عن موضوع ترسيم الحدود ظهور موضوع اسمه ترسيم حدود يلعب الفار في عبي؟ هل هي جزيرة صنافير؟ ليس من حق السيسي التنازل». وكان «حمزة» قد قال في تدوينة سابقة بعد ترحيبه بزيارة الملك سلمان:« أرجو ألا تؤدي زيارة الملك سلمان إلي بيع المزيد من أراضي مصر تحت مسمي الاستثمار المصري لا يستطيع شراء متر واحد في أي من بلاد الخليج بيع أرضنا إهانة». وشهد الرئيس عبدالفتاح السيسي والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم الجمعة، بقصر الاتحادية، توقيع 17 اتفاقية ومذكرة تفاهم في مختلف المجالات، من بينها 4 اتفاقيات مالية وقعت عليهم الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، منسقة الجانب المصري في مجلس التنسيق المصري السعودي، مع الصندوق السعودي للتنمية، بقيمة 590 مليون دولار، و13 اتفاقًا ومذكرة تفاهم في التعاون الثنائي بين البلدين. كان الرئيس السيسي قد أهدى العاهل السعودي «قلادة النيل» في مستهل لقائهما بقصر الاتحادية. وتستغرق زيارة العاهل السعودي لمصر 5 أيام يشهد خلالها مباحثات ثنائية وتوقيع اتفاقيات تعاون بين البلدين. ووقع مسئولو البلدين اتفاقيات أبرزها اتفاقية إنشاء جسر بري بين السعودية ومصر، واتفاقية لترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

 

اترك تعليقًا