تفاصيل اغتصاب اربعيني لطفله فى المملكة

طالب المدعي العام بتنفيذ القتل “حرابة” على سائق حافلة طالبات ، بعد ثبوت اغتصابه طالبة “11 عاماً” ثلاث مرات ، وهددها حال أبلغت ذويها ، ليتم اكتشاف ما حدث لها من قبل مديرة المدرسة والتي لاحظت حالة الارتباك عليها.

و يعمل المتهم سائقاً لحافلة طالبات مدرسة ابتدائية وتجرد من انسانيته وذهب بالطالبة لمنزل شعبي في وسط جدة واغتصبها ، فيما تكتمت الطفلة بعدما هددها.

وانفضح السائق الأربعيني بعدما لاحظت مديرة المدرسة ارتباك الطفلة وسألتها عن مواجهتها أي مشكلة في المنزل، لتفصح الطالبة عن الجريمة التي تعرضت لها ، وأكدت للمديرة أن السائق اغتصبها ثلاث مرات.

وأخطرت المديرة أسرة الطالبة والتي بدورها أبلغت الشرطة ، وتم القبض على الجاني وهو مقيم عربي مصري الجنسيه وبعد تحويل القضية لهيئة التحقيق والإدعاء العام تم استجواب السائق والطفلة ، وعندما شاهدته ظلت تصرخ بأعلى صوتها ليضطر المحققون لإخراجه مراعاة لحالة الضحية.

ودونت هيئة التحقيق والادعاء العام في جدة جميع الوقائع وأقوال الضحية والتقارير المخبرية والجنائية وانتهت إلى توجيه الاتهام إلى المدعى عليه (سائق الحافلة) بخطف فتاة قاصر واغتصابها، فيما بينت مصادر أن على المتهم سابقة انتحال صفة الغير وعوقب بالسجن والجلد والإبعاد، بحسب”عكاظ”.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم