الداخلية السعودية تكشف تفاصيل استشهاد بدر الرشيدي

وثّق أحد مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حالة اعتداء شاب بحريني بالضرب المبرح على فتاة، وصُوّر الشريط من نافذة شقة مقابلة للمبنى الذي شهد الإعتداء حيث بدت الفتاة تجلس على الأرض والشاب يقف بالقرب منها مستنداً إلى جدار خلفه، وعندما تقف يبدأ بضربها والصراخ في وجهها وهي تقول “ما أبي أروح اتركني بحالي” وينزع الشاب قبعة حمراء على رأس الفتاة وهو يتكلم بكلام غير مفهوم من مصدر التصوير قبل أن يلقي بالقبعة على الأرض فتنحني لأخذها وبعد قليل يبدأ بصفعها على وجهها لتنفجر في وجهه وتصرخ “روح عني” ويلقيها أرضاَ قبل أن يبدأ بركلها بقدمه ثم تركها وداخل منزله وأغلق الباب.ويُذكر أن البحرين من الدول العربية الأولى التي أقرت قانون لحماية الأسرة في الخامس من آب 2015 وينص على إنشاء إدارة الإرشاد الأسري، وتوفير دور الإيواء اللازمة لإيواء المعتدى عليهن. ويشير المركز الوطني لحقوق الإنسان البحريني، إلى أن “30% من النساء يواجهن عنفاً أسرياً، وأشارت دراسة سابقة أعدها “مركز البحرين للدراسات والبحوث” حول العنف ضد المرأة إلى أن “أكثر الأطراف الممارسة للعنف ضد المرأة تبعاً إلى استطلاع الرأي وحسب العينة الإجمالية لهذه الدراسة، هم الزوج بنسبة 89.8 %، ثم يليه الأخ بنسبة 18.4 %، فالأب بنسبة 16.2، فالغرباء والأقارب من الدرجة البعيدة.

اترك تعليقًا