شقيق رئيس بلدي بريدة يكشف حقيقة القبض على الجناة.. ويروي تفاصيل جديدة حول مقتل أخيه

قال شقيق رئيس المجلس البلدي ببريدة ناصر الغصن إن أخيه تعرّض للاعتداء عليه ضربًا على الرأس وإخفاء جثمانه بأحد المستودعات شمال بريدة، ما يؤكد على وجود شبهة جنائية وراء مقتل شقيقه.

وكشف شقيق ناصر الغصن، تفاصيل جديدة حول الجريمة، قائلا: “أبلغتنا الشرطة أمس بالحادث، وذهبت وشاهدته مغدورًا به دامي العين والرأس، ورفعت الشرطة البصمات للتعرف على الجناة”، مشيرا إلى أن الجهات المختصة لاتزال محتفظة بجثمانه، بحسب “سبق”.

ونفى الغصن وصول أي معلومات رسمية حول القبض على الجناة، ماعدا تلك المعلومات المتداولة عبر الهواتف الذكية، موضحا أن أخاه ليس لديه أي عداوات تذكر، واشتهر بأعمال الخير والبر.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم