استشهاد الرقيب المختطف بواسطة “مقنعين” بسيهات

عثرت الجهات الأمنية بالمنطقة الشرقية صباح اليوم على جثة الشهيد هاشم الزهراني -الذي يعمل رجل أمن بمرور القطيف، وتعرض للخطف صباح أمس الجمعة من قبل خمسة أشخاص مقنعين ومسلحين بأسلحة رشاشة أثناء تواجدهم باستراحة خاصة داخل إحدى المزراع بسيهات -بالقرب من بلدة محلة محيش التابعة لمحافظة القطيف ، وبه آثار طلقات نارية وفقا لموقع سبق .

وكشف المتحدث باسم شرطة المنطقة الشرقية، العقيد زياد الرقيطي؛ أن دوريات الأمن ومركز الشرطة بسيهات تلقت بلاغاً يفيد بوقوع الحادث، وتبين عند وصول رجال الأمن للموقع وجود مركبة المختطف متوقفةً في وضع التشغيل بالقرب من بوابة الاستراحة، وبداخلها شخصٌ آخر متوفى نتيجة تعرُّضه لإطلاق نار، وتمّ اتخاذ الإجراءات اللازمة وما زالت إجراءات الضبط الجنائي وجمع المعلومات والتحريات قائمةً.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم