الكشف عن خطة “الترفية” في بناء دور للسينما ودار أوبرا بالمملكه

كشف أحمد الخطيب رئيس هيئة الترفيه، خطة المملكة في تغيير المشهد الثقافي الحالي بإدراج مجموعة من الإصلاحات ضمن رؤية 2030، والتي تضع في اعتبارها افتتاح دور السينما وبناء دار أوبرا بمستويات عالمية.

وأكد الخطيب في مقابلة مع وكالة “رويترز”:”“يومًا ما سنفتتح دور السينما ونبني دار أوبرا بمستويات عالمية”، قائًلا: “السينما سوف تأتي في نهاية المطاف، أنا أعلم كيف ولكن لا أعلم متى”.

وأوضح الخطيب أن خطط المملكة الترفيهية تأتي في إطار محاولة دعم الاقتصاد الداخلي حيث يصل ربع ما ينفقه حاليًا السعوديون في الخارج 20 مليار دولار سنويًا لمشاهدة العروض وزيارة المنتزهات في مناطق سياحية قريبة في دبي أو مناطق أبعد.

وأوضح الخطيب أن غالبية السعوديين هم أقل من 30 عامًا، ويريدون هذه التغييرات والإصلاحات، مضيفًا: “هم يسافرون، ويذهبون إلى دور السينما وإلى الحفلات الموسيقية، وأنا أعول على الشريحة الوسطى التي تبلغ نحو 80 ٪ من السكان”.

ونوه الخطيب إلى أن الهيئة تمكنت من خلق 20 ألف وظيفة حتى الآن بعد سبعة أشهر فقط، لافتًا إلى زيادة حصة الإنفاق السعودي على الترفيه إلى ثلاثة أضعاف بحلول عام 2030، وفقًا لـ “سبق”.

وأعلن الخطيب أن أكثر المشاريع طموحًا في المملكة حتى الآن، هو مدينة الترفيه العملاقة خارج العاصمة الرياض، موضحًا أنها تهدف لجذب الزوار الإقليميين من خلال منتجعات وملاعب جولف ومسارات لسباق السيارات ومنتزه سكس فلاقز الشهير.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم