الحارس الشخصي للملك وحيدا بعد 30 سنة برفقة الملك عبدالله

رصدت صورٌ تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي اليوم (الجمعة) حالةً من الحزن الشديد كست وجه العقيد عبدالعزيز بن بداح الفغم الحارس الشخصي للملك عبدالله بن عبدالعزيز في أعقاب وفاته – رحمه الله.
وبدا الفغم خلال الصلاة على جثمان الملك عبدالله بمسجد الإمام تركي بن عبدالله بالرياض يقف وحيداً وكأنما يعتصره الألم، بعد مفارقته للمرة الأولى خادم الحرمين الملك عبدالله الذي رافقه لسنواتٍ ليست بالقليلة.
يذكر أن الفغم وفقا لمصادر إعلامية عدة يحمل رتبة عقيد في الحرس الملكي، وكان قد التحق بكلية الملك خالد العسكرية العام 1410هـ، ولدى تخرجه منها عُين باللواء الخاص، وتم نقل خدماته إلى الحرس الملكي بعد دمجه مع اللواء الخاص، وحاز العديد من الدورات منها الصاعقة، صاعقة متقدمة، أمن شخصيات.

أصدر خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم الجمعة، أمراً ملكياً بتعيين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وزيراً للدفاع.
كما صدر أمر ملكي آخر بتعيينه رئيساً للديوان الملكي ومستشاراً خاصاً لخادم الحرمين الشريفين بمرتبة وزير، مع استمراره في منصبه وزيراً للدولة عضو في مجلس الوزراء بمرتبة وزير.
كما صدر أمر ملكي آخر بإعفاء، رئيس الديوان الملكي، السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين، خالد التويجري من منصبه.

اترك تعليقًا