قناة mbc تثير غضب السعوديين

الحديث عن قيادة المرأة السعودية للسيارة يبقى من أهم المطالب التي لم تنتهي أبداً ، حيث وأن قيادة المرأة أصبح حديث الشارع السعودي الذي يؤيد ويعارض هذه الفكرة ، البعض يرى بأن قيادة المرأة للسيارة مخالف للعادات والتقاليد وللدين الإسلامي كون وأن هذه الظاهرة ستدخل ضمن الإختلاط كما ووصف الكثير من السعوديين ، ويرى البعض الأخر وهو المؤيد بأن المرأة السعودية تقود السيارة في البلاد العربية والغربية دون مشاكل فهل يعقل بأن تمارس حريتها في بلاد الغير ؟ ولم تجد حريتها في القيادة في بلادها السعودية ؟ .

قناة MBC وقفت مع المرأة السعودية وطالبت بحقها في قيادتها للسيارة عبر قناتها الشهيرة ، مما تسبب ما أعلنت قناة ام بي سي غضب السعوديين ومؤيدين لها ، وكان تويتر قد أشتعل بهذا التدخل من قناة MBC والتي يدعمها رجال أعمال من السعودية والخليج العربي ، حيث وصف البعض بأن #قناة_MBC سبب في الإنحلال الأخلاقي الإعلامي بما تعرضه من برامج ومسلسلات وأهداف تؤثر على أفكار وقيم المتابع العربي لهذه القناة .

وكان من التغريدات الغاضبة التي أحتلت المرتبة الأولي في تويتر السعودية قد عبر الكثير منها بالغضب وكانت هذه التغريدات – ” هذا تحريض على مخالفة الأنظمة بشكل صارخ وغير مبرر ، تحريض واضح ضد قوانين الدولة ، هذه الحملات الخارجية تستفز الشعب، MBC السبب الاول في منع قيادة المرأة . الحكومة مع الشعب وليست مع الحملات ، قناة العهر تحرّض المجتمع على مخالفة شرعية ومخالفة نظامية ، القناة معروف توجهها لكن هناك من يخرج بمسلسلات أو من يقدم برامج فيها وهو من هذا البلد ويترك بل يوصف بالمثقف ، تحريض من ليبراليين وروافض والمصيبه ليس لهم أماكن لائقه لمناقشتهم ، الإجندة الليبرالية اختزلت ليبراليتها في المرأة؛ نزع الحجاب،الاختلاط،إسقاط المحرم،قيادة المرأة،الوصول إلى المرأة ، بكل قبح تجدها تحارب كل ما فية صلاح للعباد و بكل وقاحة تدعوا بخلاف النظام لهذا البلاد ، التحريض لا يكون إلا على المنكر والسيئ والقيادة ليست منكر وليست حرام ..هاهم الرجال يقودون ولم نقل لهم أنتم محرضين! ، مع ان الدولة قالت الآمر يعود للمجتمع والمجتمع اغلبيتة”ترفض” قناة تحرض على مخالفة الدولة والمحتمع!! ، الدعوة ل #قيادة_المرأة تحريض وإرهاب أما الدعوة للعنف وتناثر الأشلاء وسفك الدماء فغيرة ورجولة ما لكم كيف تحكمون ، تحريض !! القياده حق من حقوق كل انسان في العالم ( المسلوبه عندنا ) والمفروض تشكر القناه على ايصال صوتهم للمسؤولين ، لا يمانعون خلوة المرأة يوميا مع السائق وأن يسكن معها في بيتها أهم شيء لا تقود ويزعمون أنهم يغارون عليها ، يجبرون المرأة على الاختلاء بالسائقين والغرباء وتسكينهم معها ثم يرون أن معارضيهم يريدون الوصول للمرأة ، هي لا تحرض على القيادة فحسب !! بل تحرض على حرب القيم وتفكيك الأسر وهدم الأخلاق ونشر الرذيلة ومحاربة الفضيلة .

القسم : أخبار السعودية
الكلمات الدلالية : , , , ,
share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم