النصر يطلب” تنازل “هزازي” عن مستحقاته .. والأخير يعلن قراره

توقفت مفاوضات النصر ومهاجمه نايف هزازي على فك ارتباطهما الرسمي على مبلغ 9.8 مليون ريال، يريد النصراويون تنازل لاعبهم عنها بينما يتمسك رأس الحربة الدولي بالحصول عليها، مقابل توقيع مخالصة مالية تنهي قصتهما التي لم تستمر طويلاً.

وانتقل لاعب الشباب واتحاد جدة السابق إلى النصر صيف 2015 لقاء 27 مليون ريال لنادي الشباب وبعقد يمتد حتى يوليو من العام المقبل، في خطوة أثارت الكثير من الجدل بدءاً من تغريدات هزازي التي طالب خلالها بالرحيل من الشباب، مروراً باستقالة الأمير خالد بن سعد رئيس نادي الشباب وحتى تعليقاته في المؤتمر الصحافي لتقديمه لاعباً للنصر والتي أثارت جماهير الشباب على لاعبهم السابق.

ووفقاً لمصادر بحسب “العربية.نت” فإن اجتماعاً ضم اللاعب وإدارة النصر عقب عودته من الغياب الذي أعقب مباراة الهلال بكأس الملك مطلع أبريل الحالي، لبحث فك الارتباط بينهما، ووجدت الفكرة قبولاً من الطرفين، إلا أن إدارة النصر طلبت من المهاجم الدولي التنازل عن 9.8 مليون ريال، 8 منها تمثل شيكين مصرفيين بلا رصيد حصل عليهما الفترة الماضية وقدمهما إلى محكمة التنفيذ في الرياض، ورواتب 9 أشهر بمبلغ 1.8 مليون ريال.

وفي المقابل، تمسك هزازي بالحصول على تلك المبالغ كاملة مقابل وتوقيع ورقة المخالصة التي تنهي علاقته مع الأصفر رغم بقاء 15 شهراً على نهايتها رسمياً، ولم يلق هذا الطلب قبول النصراويين وهو ما تسبب بتوقف المحادثات بين المهاجم وإدارة ناديه.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم