حقائق جديدة في قضية مقتل شيماء الصباغ وهوية قاتلها بالصوت والصورة قد سجل

آخر الأخبار السائدة في مصر وتحديدا في محافظة القاهرة عن اثارة خبر مقتل الفتاة المصرية شيماء الصباغ  في محيط ميدان التحرير يوم 25 يناير 2015  بالذكرى الرابعة للثورة المصرية ثورة 25 يناير .

ما بدت فيه التحقيقات لمعرفة مجريات والشخص الذي قتل الناشطة الثورية شيماء الصباغ فقد أمرو بأحضار اشرطة جميع الكاميرات التي كان في محيط ميدان التحرير والكاميرات التي في محلات محيط الميدان ايضا ومن اي شخص قام بتسجيل اي فيديو لحظة وقوع الجريمة ان يسلمه . وهاذا ما  سيسهل على الاجهزة الامنية لمعرفة القاتل .

 

ونعرف انه بين الاحزاب تثار هناك اخبار كثيرة حول حادثة القتل و لا نعرف ردة فعل حزب التحالف الشعبي الاشتراكي الى هاذا الحين وهو الحزب التي تنتمي اليه شيماء الصباغ .

 

2015_1_24_21_31_34_647

 

وقامت الاجهزة الامنية بالتحقيق بجميع من لهم صلة بالثورية شيماء وقالت عائلتها انها ليست اي اعداء او اي نشاط عدائي مع اي جهة كانت ولاكن تم بالتوصل الى المشوبوهين فيهم عن طريق الفيديوهات والصور المصورة وسوف تقرر وتحدد قريبا من هو الفاعل بأذن الله فالمكان الذي انتقلت الى رحمة الله شيماء . كان مليء بالكاميرات والاجهزة الحديثة .

اترك تعليقاً